القائمة
5 أسرار لحرق دهون الجسم بسرعة وفعالية
المصدر: نسوة كافيه
كشفت خبيرة تغذية أسترالية أسرار حرق الدهون في الجسم بشكل فعال وصحي وسريع وزيادة عملية الأيض والتي تتمثل في الانتظار 5 ساعات بين الوجبة والأخرى، وممارسة الرياضة قبل تناول الفطور، وعدم تناول وجبة الإفطار إلا عند الجوع، ويفضل أن تكون مؤلفة من الخضروات والبروتين والدهون الصحية، وجعل وجبة العشاء بأقل كمية طعام في اليوم.

بهذه الأسرار الخمسة تضمن أخصائية التغذية والرياضة ستيف لوي زيادة معدل الحرق في الجسم والحصول على جسم رشيق والتمتع بصحة جيدة، مشيرة إلى التالي:

الانتظار 5 ساعات بين الوجبات

تقول ستيف إن تناول أطعمة "سناك" بين الوجبات مثل الفواكه أو الشوفان أو اللبن، يجعل الجسم يختار السكريات التي امتصها الجسم ليحرقها، وبالتالي لن يستخدم الدهون المخزنة في الجسم أثناء عملية الحرق، بينما عدم تناول الطعام بين الوجبة والأخرى يُجبر الجسم على استهلاك الدهون الزائدة في الجسم.

ممارسة الرياضة قبل الفطور

تنصح ستيف بأداء التمارين الرياضية قبل تناول وجبة الإفطار وليكن المشي لمدة 30 دقيقة، كونها أفضل وسيلة لحث الجسم على حرق الدهون بشكل أمثل، بعد فترة صيام استمرت لأكثر من 6 ساعات خلال النوم، بالإضافة إلى أنها بداية جيدة ليوم مليء بالنشاط والحيوية.

وجبة الإفطار عند الجوع

"تناول فطورك عندما تشعر بالجوع" هكذا تنصح ستيف، فليس من الضرورة أن تكون الوجبة الساعة السادسة صباحاً، طالما الشخص لا يشعر بالجوع، ولا بحاجة إلى تثبيت أو تخصيص موعد محدد لتناول وجبة الإفطار، فالصيام لمدة 13 ساعة له تأثير إيجابي على هرمونات الجسم في ضبط علمية الأيض "التمثيل الغذائي".

الخضروات والبروتين الأمثل لوجبة الفطور

"أفضل خيار لضبط مستوى السكر في الدم وحرق الدهون، هو طبق عميق مليء بالخضروات مضافاً إليه نوعية جيدة وصحية من البروتين والدهون، مثل البيض أو اللحم المقدد والأفوكادو وأوراق السبانخ الخضراء الطازجة أو خضروات حسب الرغبة الأفضل لفطور صحي ومشبع"، هكذا تشدد ستيف.

"العشاء" أقل وجبة خلال اليوم

وأخيراً، تنصح ستيف بأن تكون وجبة العشاء بسيطة وخفيفة وبكميات قليلة لمساعدة الجسم على بدء حرق الدهون في اليوم التالي.