القائمة
في الجنوب . . 4 صبايا ضحايا في غضون أيام . . والتفاصيل صادمة !
المصدر: نسوة كافيه
جهّزت نفسها لحضور حفل زفاف قريبها، من دون أن تتوقّع أنّ شبح الموت ينتظرها على الطريق قبل وصولها. خطف روحها، لتزفّ عروساً إلى مثواها الأخير، هي لارا حمزة ( 18 عاماً) التي سلّمت الروح أثناء زيارتها لبنان بعد 13 عاماً من الاغتراب في إيطاليا، إثر حادث سير مروّع ومأساوي على اوتستراد الزهراني - صور وهي في طريقها برفقة صديقتها إلى بلدة البازورية لحضور حفل زفاف ابن خالتها من آل بعلبكي .

وفي بدياس الجنوبية شيّعت فقيدة الصبا دارين قعفراني (23 عاماً) بعد صراع مع مرض عضال لم يدم طويلاً، وكانت دارين قد زفت عروساً منذ قرابة العام لكن إرادة القدر لم تكتب لها بتحقيق حلمها بالحياة .

أما الشابة رامونا عواركة (24 عاماً) ابنة بلدة دبعال - قضاء صور، فقد ذهبت ضحية بعد اصطدمت سيارتها بعامود كهرباء على طريق عام الشهابية- المجادل، ما أدى إلى مقتل وفاتها .

وفي ميس الجبل توفيت فقيدة الصبا ريم حمادة (16 عاماً) إثر تعرضها لوعكة صحية مفاجئة .